الرئيسية » أقلام حرة » الاعلامي و الاستاذ مصطفى كركازة في ذمة الله

الاعلامي و الاستاذ مصطفى كركازة في ذمة الله

إدريس قزدار

تعزية ومواساة

يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي.صدق الله العلي العظيم.

و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة بأحر التعازي والمواساة إلى عائلته راجين من الله عز وجل أن يتغمده برحمته الواسعة، ويسكنه فسيح جناته و أن يلهم ذويه جميل الصبر و السلوان ،
انا لله وانا اليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *