الرئيسية » سياسة » تهافت للإنضمام لحزب الحمامة وأنشطة خيرية وتواصلية مكثفة بمديونة

تهافت للإنضمام لحزب الحمامة وأنشطة خيرية وتواصلية مكثفة بمديونة

تهافت للإنضمام لحزب الحمامة وأنشطة خيرية وتواصلية كثيفة بمديونة

عرف حزب التجمع الوطني للأحرار تهافتا كبيرا من طرف شباب وفعاليات إقليم مديونة،من أجل الإنخراط والنضال من داخل هذه المؤسسة في ظل السخط العارم على باقي الأحزاب،وحالة الفراغ السياسي التي يعيشه الإقليم بعدما فقدت الساكنة ثقتها في الأحزاب التي تعاقبت على تسيير شأنها المحلي.

وتتحدث الساكنة بالاقليم،عن الأنشطة المكثفة التي ينظمها المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار،وعن تواصله الفعال مع الساكنة والفعاليات الجمعوية والسلطات المحلية والاقليمية،وحضوره الدائم ومساهماته الفعالة في جميع المواقف والقضايا الاجتماعية بالاقليم،و دعمه الدائم للمؤسسات ذات الطابع الإجتماعي،معنويا وماديا.

وأكدت مصادر مطلعة أن المنسق الإقليمي لحزب الحمامة،يتصدى بصفته السياسية،والانتخابية التمثيلية بالمجلس الإقليمي لمديونة، لجميع الشبهات او الخروقات المرتقب حدوثها فيما يرتبط بسوء التسيير والتدبير لبعض المؤسسات الممولة من هذه المؤسسة المنتخبة.

ومن جهة اخرى،تستنكر شبيبة حزب الأحرار بإقليم مديونة،تجميد أنشطة فرعها من طرف رئيس الشبيبة منذ ثلاثة سنوات ونصف،والذي بمجرد انتخابها،واصل التسلق إلى أن انتخب رئيساً جهويا ولم يعد يلتفت الشبيبة الاقليمية،وتحدت مصادرنا وجود أي محضر يثبت القيام بأي لقاء اقليمي للشبيبة او القيام بنشاط حزبي شبابي،ما يدل على أن المسؤول بالشبيبة كان همه التسلق للوصول لمسؤوليات أكبر،على حساب شباب الحزب بالاقاليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *