الرئيسية » حوادث » عامل إقليم سطات يرفع الستار على 15 مشروعا تنمويا ومنصة للشباب بإقليم سطات

عامل إقليم سطات يرفع الستار على 15 مشروعا تنمويا ومنصة للشباب بإقليم سطات

عامل إقليم سطات يرفع الستار على 15 مشروعا تنمويا ومنصة للشباب بإقليم سطات
بقلم د. جمال الدين بوقار, مدير مجموعة جرائد النهضة الدولية بسطات
كشف طاقم مجموعة جرائد النهضة الدولية مجريات المصادقة, التي تمت اليوم الأربعاء 12 غشت 2020 باجماع , اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية, في اجتماعها الأول برسم السنة الحالية 2020 , تحت إشراف وبرئاسة , عامل إقليم سطات, السيد إبراهيم أبو زيد على مشاريع تنموية جديدة قصد تعزيز البنيات التحتية والخدماتية الأساسية الموجهة للفئات المستهدفة من البرامج الأربعة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مرحلتها الثالثة.

بعد الترحيب بأعضاء اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية, ورؤساء المصالح الخارجية,و السلطة المحلية, ممثلو المجتمع المدني , قام السيد العامل باعطاء الاطار والاهمية التي تندرج فيها المشاريع الثنموية الجديدة والبالغ عددها 15 مشروعا بغلاف مالي يناهز 27.800.000.00 درهم. منها 05 مشاريع تدخل في اطار برنامج تدارك الخصاص الحاصل على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا. خاصة تجهيز الابار وإنجاز ثقاب استغلال بمجموعة من الدواوير ومشروعان 02 في اطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة ويتعلقان ببناء مركز لفائدة المسنين وتوسعة مركز متعدد الاختصاصات وكدا مشروعان 02 في اطار البرنامج الثالث المتعلق بتحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب تهم تجهيز وتهيئة منصة للشباب وستة 06 مشاريع في اطار البرنامج االرابع والمتعلق بالدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة تهم المساهمة في محاربة الهدر المدرسي وتعميم التعليم الاولي عبر احدات 63 وحدة جديدة بالدواوير التي لاتتوفر بها مدارس ابتدائية وتقوية نظام صحة الام والطفل عبر اقتناء سيارات اسعاف وتجهيزات ومعدات للتحسييس في هدا المجال بالإضافة الى تعزيز الصحة المدرسية.
كما أكد السيد العامل على إقليم سطات على إضافة محور جديد بتزويد دور الامومة ودور الطالب ووحدات التعليم الاولي بالكهرباء والماء الصالح للشرب وتهيئة الطرقات الموصلة اليها ودللك في حدود مبلغ 200.000 درهم لكل مشروع.
ونظرا للأهمية القصوى التي يليها صاحب الجلالة نصره الله, للشباب في الاندماج الاقتصادي والاجتماعي فقد تم التأكيد على فتح منصة تتولى استقبال الشباب والاستماع اليهم وتقديم خدمات التوجيه والمواكبة , سواء عن طريق تحسين فرص تشغيلهم أو تمويل مشاريعهم المقاولات.


,كما أكد السيد العامل على أن منصة الشباب سترى النور في الأيام القريبة جدا وفي موقع استراتيجي في مدينة سطات.
:كما تم التأكيد على المشاريع التي لها علاقة بدور الام والأمومة والطفولة عبر تجهيز دور الولادة بالتجهيزات والمعدات الأساسية.
وفي الختام أشاد عامل إقليم سطات, السيد إبراهيم أبو زيد على الحصيلة الاجابية للمشاريع المنجزة برسم سنة 2019. والبالغ عددها 51 مشروعا و داعيا ببدل المزيد من العمل الجاد والحرص على ترشيد الامكانية وتجميعها من أجل مردودية أكبر,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *