الرئيسية » أقلام حرة » قطاع النقل المدرسي لأبناء الفوسفاطيين بأسفي مهدد بالإفلاس

قطاع النقل المدرسي لأبناء الفوسفاطيين بأسفي مهدد بالإفلاس

 

 

عبدالرحمن السبيوي

في الوقت الذي يمكن فيه اعتبار النقل المدرسي لأبناء عمال ومتقاعدي الفوسفاط بأسفي، لبنة مهمة في العملية التربوية والتعليمية، تتماهى الإدارة المحلية للفوسفاط بأسفي، في تجاهل هذا القطاع، الذي يعيش واقعا متأزما وإكراهات حقيقية، قد تحد من قدرته على الإشتغال، خاصة وأن بوادر إفلاسه باتت تلوح في الأفق، كما أن جائحة كورونا قد أرخت بظلالها على العاملين في مجال النقل المدرسي، فضلا عما كان يعانيه سابقا، بالإضافة إلى ما تفرضه عليه مستلزمات التتبع والصيــانة المتزايدة، والتي تتطلب إمكانيات مهمة، من أجل توفير حافلات للنقل المدرسي كاملة التجهيز، توفر راحة التلاميذ، وتستجيب للبروتوكول في إطار الإجراءات الاحترازية والوقائية، ضد تفشي كورونا، وذلك بتوفير نقل مدرسي سليم، يحافظ على التباعد الاجتماعي، وعلى التهوية الجيدة لوسيلة النقل.
وفي هذا السياق عقد مجموعة من ممثلي النقل المدرسي لقاءً تشاوريا، تم من خلاله طرح كافة الإكراهات والمعيقات التي يعاني منها القطاع، والعمل على إيجاد الحلول المناسبة لها، وقد خلصت في مجملها على ضرورة تدخل المجمع الشريف للفوسفاط، من أجل تحسين ظروف ودعم قطاع النقل المدرسي، واعتبار ذلك أولوية وخيارا استراتيجيا تنمويا، يندرج ضمن الأهداف الرامية إلى الارتقاء بالشأن التربوي والتعليمي بالمؤسسات التعليمية التابعة للأوصيبي بأسفي.

المصدر : السيد محمد انجيلي
الكاتب_الوطني للجامعة الوطنية_لمتقاعدي_الفوسفاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *