الرئيسية » اخبار الجمعيات » لقاء وطني حول الوحدة الترابية في قلب العاصمة الاوروبية

لقاء وطني حول الوحدة الترابية في قلب العاصمة الاوروبية

لقاء وطني حول الوحدة الترابية في قلب العاصمة الأوروبية

بروكسيل خاص
ادريس بن ابراهيم

مرة أخرى تعود السيدة رشيدة قرواشي رئيسة جمعية قافلة التضامن والمستقبل الى واجهة النضال والعمل الوطني في لقاء تشاركي مع مؤسسة جمع شمل الصحراويين المغاربة بالعالم يوم السبت 29 دجنبر 2018 بقاعة المحاضرات ببروكسيل ، لقاء تجمعت فيه كل القوى الحية المغربية والإعلام وسمعت فيه زغاريد النساء الصحراويات لتمتزج مع الأغاني الوطنية ، واللباس التقليدي الصحراوي الذي ذكرنا بالعيون الحبيبة والسمارة وبوجدور والداخلة وطانطان وبويزكارن ، اللقاء اجتمعت فيه الكلمة والشعر الحساني وجرد تاريخي وسياسي عن مشروع الحكم الذاتي وما وصلت إليه الديبلوماسية المغربية وراء الحكامة الرشيدة لملك البلاد محمد السادس .
في مستهل اللقاء أعطت السيدة رشيدة قرواشي كلمة مستفيضة عن دور المجتمع المدني في الدفاع عن حوزة الوطن وماينتظره من أدوار طلائعية للوقوف في وجه مؤامرات الخزي والغذر التي تديرها آلة أعداء وحدتنا الترابية ، وقد اعطى هذا الحضور رونقا وطنيا حضور رئيس مؤسسة جمع شمل الصحراويين المغاربة الذي قدم من المغرب لتوقيع شراكة مجتمعية متماسكة مع جمعية قافلة التضامن والتنمية ببروكسيل والتي توجت بهذا اللقاء الغني بالمداخلات والكلمات الهادفة التي تخللها ترديد النشيد الوطني المغربي والأغنية الوطنية الرائدة صوت الحسن ينادي .
وفي الختام تلت السيدة رشيدة قرواشي برقية ولاء وإخلاص لجلالة الملك نيابة عن كل الحضور الوطني الرائع الذي كان في الواقع لقاء لم الشمل وسهرة وطنية شاملة تحولت في الختام الى عرس وطني وعشاء على شرف كل المدعويين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *