ازبال اسفي لاتنتهي و شركة تدبير قطاع النظافة عاجزة لاتحرك ساكنا

0

 

بقلم : عبدالرحمان السبيوي

تعيش مجموعة من الاحياء بمدينة اسفي خاصة ، جنوب المدينة كدرب تيمون خلف سوق المتلاشيات بحي كاوكي بجانب مدرسة سيدي واصل و حي الزاوية مقابل مٶسسة رحال المسكيني و حي سيدي واصل بالقرب من مسجد القبة وسوق القصبة قرب دار الشباب ، تحت وطاة تراكم الازبال حيث التقطت كاميرا الموقع صورا لقطيع من الماشية يقتات منها ۔

صور تعكس عالما مليٸا بالمتناقضات، بين مدينة وصفتها كتب تاريخ بانها حاضرة المحيط وعاصمة الخزف والسمك ، لكنها باتت و لازيد من عقدين تصنف ضمن قاٸمة الحظاٸر وليس الحواضر ۔۔۔۔عربات الجر ، ازبال منتشرة هنا وهناك و حفر منتشرة بالعديد من ازقة الاحياء ۔۔۔اشهرها علی الاطلاق تلك المتواجدة بحي السلام قرب تجزٸة الكتبية ، و قرب مقبرة دار الضمانة بحي لعريصة و بشارع حي المطار 108، وبمدخل قرية شمس۔

في ذات السياق ، فلابد من الاشارة الی الحفر الناجمة عن الاشغال التابعة للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء و شبكات الهاتف النقال ۔

مجلس حديث تم انتخابه تعلق عليه الكثير من الامال لمحو صورة مجالس منتخبة سابقة، لم تقدم اية اضافة تذكر ، فضاءات خضراء مهمشة و ازبال منتشرة و طرق مهترٸة ۔۔۔۔۔مرافق عمومية منعدمة وانارة صفراء باهتة وكانها قناديل موقدة زمن نشاتها غابر يعود الی العصور المظلمة۔

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.