اغتيال السفير اليوناني بالبرازيل وأصابع الاتهام تشير إلى زوجته

أعلنت الشرطة البرازيلية أن السفير اليوناني في البرازيل “كيرياكوس أميريدس” قد فارق الحياة بعد تفحم جثته بالكامل داخل سيارة في ملكيته
وقال المفوض إيفاريستو بونتي في مؤتمر صحافي إن زوجة السفير، فرانسواز دي سوزا أوليفيرا البرازيلية الأصل والتي تبلغ من العمر (40 عاماً) وعشيقها سيرجيو غوميز موريرا (29 عاماً)، قد ألقي القبض عليهما بتهمة اغتيال السفير.
واعتقلت الشرطة ابن عم عشيق زوجة السفير، أيضاً إدواردو تيديشي (24 عاماً) بتهمة ضلوعه في الجريمة ، وكانت الشرطة البرازيلية قد ارتابت في سلوك زوجة السفير التي تقدمت ببلاغ لدى الأمن تخبر فيه باختفاء زوجها غير أن روايتها بدت غير منسجمة مما دفع أجهزة الأمن البرازيلية إلى تجنيد كل وسائلها للتحقيق في حيثيات الجريمة ليتضح أن زوجة السفير هي من دبرت عملية اغتياله رفقة شخصين آخرين.