الأمم المتحدة تنفي اتهامات البوليساريو للمغرب حول العملية الأمنية بـ”الكركارات”

محسن راجي :

في ردها على البوليساريو، بعدما لجأت إليها احتجاجا على العمليات التطهيرية التي تقوم بها السلطات المغربية بمنطقة “الكركارات” قرب موريتانيا. قالت الأمم المتحدة، يوم الخميس، إنها لم تسجل أي تحركات عسكرية للمغرب في الصحراء.

وأكد نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق في مؤتمر صحفي بحسب ما نقلته “وكالة فرانس برس”، أنه بعد تحقق البعثة الأممية من الاتهامات الموجهة للمغرب حول انتهاكات في الجزء الجنوبي الغربي من الصحراء قرب موريتانيا؛ لم تلحظ تواجدا عسكريا أو معدات عسكرية، وإنما فقط آليات مدنية تعبر الجدار الدفاعي المغربي، مشيرا إلى أن البعثة أبلغت البوليساريو بـالنتائج الأولية للتحقيق.

وكانت وزارة الداخلية، قالت في بلاغ لها، إن المصالح الأمنية وعناصر الجمارك، قامت ابتداء من يوم الأحد الماضي 14 غشت الجاري، بتنظيم عمليات تطهيرية بمنطقة الكركارات، بجنوب المملكة، وذلك للحد من أنشطة التهريب والتبادل التجاري غير المشروع التي تعرفها المنطقة، مما يعني أن الأمر يتعلق بعناصر الأمن وكذا الجمارك وليس الجيش.

و أشار البلاغ إلى أن هذه العمليات مكنت من إخلاء ثلاث نقط تجمع لهياكل السيارات والشاحنات المستعملة، والتي ضمت أزيد من 600 سيارة. مشددا على أنه تم تطهير المنطقة من جميع أشكال التجارة غير القانونية وممارسيها، كما أن هذه العمليات لاتزال مستمرة.

وكالات