الجمعية من اجل  المؤسسة الاسلامية الإيطالية تتضامن مع القنصل العام بفيرونا

وصلت لجريدة النهضة الدولية هذه الرسالة التضامنية من الأستاد وحيد الفهري رئيس الجمعية من اجل المؤسسة الايطالية

ونظرا لأهميتها نوردها فيما يلي :

إن الجمعية من أجل المؤسسة الإسلامية الإيطالية ، لترى في قرار وزارة الخارجية  بخصوص  انهاء الخدمات القنصلية للدكتور أحمد لخض بفيرونا ، شئ مجانب للصواب ، اولا لان السيد القنصل العام لم يكمل بعد مدته القانونية وهي اربع سنوات ، تانيا ان الجالية المغربية باكملها وكدا الجمعيات اعضاءا ورؤساءا وكدا الفيدراليات ، كل هذه المكونات بمنطقة "التربفينيط"و بل خارج الجهة وكل مدن ايطاليا وجمعيات من فرنسا وغيرها ، تتضامن مع السيد القنصل العام في هذا الاقصاء الغير منطقي ، لان السيد القنصل العام يتعامل مع الجالية بكل وطنية وصدق وتواضع  ونكران الذات

لهذا من على هدا المنبر الاعلامي الدي يهتم بشؤون الجالية بايطاليا نرفع تضامننا والتماسنا من وزارة الخارجية لاعادة النظر في قرارها ، الذي نراه قررا متسرعا  ولا يخدم الجالية المغربية بايطاليا في شئ .

والسلام عليكم ورحمة والله وبركاته

الامضاء الأستاد  وحيد الفهري رئيس الجمعية من اجل المؤسسة الايطالية