المغرب:التداعيات الوخيمة لحجر صحي ثاني محتمل :

المغرب:التداعيات الوخيمة لحجر صحي ثاني محتمل :

زهرة صدوقي
على خلفية الحالة الوبائية المقلقة بالمغرب بدأت نذر حجر صحي ثاني وشامل تلوح في الأفق، لو قرر المغرب، لا قدر الله، خوضه ،حيث سيكون أشد وقعا وأقسى حدة ، كما ذكرجلالة الملك في خطاب العشرين من غشت 2020محذرا من العواقب العصيبة لحجر صحي ثاني على كافة الأصعدة. وبالتالي من تداعيات الحجر الصحي المتوقع في المغرب ،لو واصلت أرقام الإصابات والوفيات ارتفاعها الصاروخي(لا قدر الله ):
1-عجز صندوق كورونا عن دعم ما يناهز 5،5مليون أسرة، إذ لم يتبق فيه إلا 9مليار درهم فقط.
2-نزول فئة كبيرة من المغاربة إلى خط الفقر ،مما سيرفع نسبة الفقراء في 2020إلى 20°\°.
3-عجز الموازنة سيفوق بكثير ما هو متوقع:7،5°\° ،وقد يصل إلى نسب غير مسبوقة .
4-المديونية العامة ستعرف ارتفاعا وبالنتيجة رهن القرار الإقتصادي للمغرب لأمد طويل، على حساب قطاعات حيوية ملحة.
5-عجز الدولة عن دفع مستحقات أزيد من 850ألف موظف، مما سيلزمها بنهح سياسة الإقتطاع.
6-تفاقم الركود إلى أكثر من 10°\° ،وما قد يستتبعه من كساد.
7-ارتفاع معدلات البطالة إلى ما يربو عن 15°\° باحتساب ما تم فقدانه من مناصب شغل في الربع الثاني من سنة 2020.
8-تأخر وارتباك ستشهدهما انطلاقة الموسم الدراسي والتكويني والجامعي المقبل، والتأثيرات السلبية على التلاميذ والطلبة.
9-عدم قدرة الفاعلين الإقتصاديين والإجتماعيين على تحمل أعباء الحجر الشامل .
إذن لتفادي هذه السيناريوهات المرعبة والفظيعة، مطلوب التحلي بروح المواطنة الحقة والتشبع بقيم ومثل التضحية والمسؤولية والإيفاء بالواجب.