المغربي الخزاني يعترف بنيته مهاجمة أمريكيين في الهجوم على قطار "طاليس" السريع

 

 

 

 

أ.ب

أقر أيوب الخزاني، المغربي الذي هاجم في 2015 قطار "طاليس" الرابط بين أمستردام وباريس أنه كان يستهدف أمريكيين امتطوا القطار وليس غيرهم من الأوروبيين.

ونقلت قناة "RTL" أن أيوب الحزاني اعترف أمام قاضي التحقيق أنه حين مهاجمته القطار الرابط بين العاصمة الهولندية وكذا الفرنسية في 21 غشت 2015، كان ينوي تنفيذ عملية مدققة بأهداف معينة.

وحدد المعتقل مواطنين أمريكيين أهدافا له على خلفية اعترافاته بشأن المحاولة الفاشلة المتعلقة بالاعتداء على ركاب الدرجة الأولى من قطار "طاليس" بساطور.

وكان جنود من البحرية الأمريكية "مارينز" هم من تدخلوا ضد أيوب الخزاني حين محاولته تنفيذ الهجوم، بحيث تكالبوا عليه وقيدوه لحين تسليمه للسلطات المختصة.

وكان فرانسوا هولاند الرئيس الفرنسي قلد جنديين أمريكيين وبريطاني تدخلوا ضد الخزاني بأوسمة "جوق الشرف" احتفاء بتدخلها ضد مهاجم القطار السريع.