الملك يطلق إسم "مجلس التعاون الخليجي" على فوج من الضباط

محسن راجي :

أطلق الملك محمد السادس إسم "مجلس التعاون الخليجي" على فوج من الضباط المتخرجين من المدارس العسكرية، والذين أشرف اليوم الأحد على ترأس حفل أدئهم القسم بتطوان.

ويتكون هذا الفوج من 1503 ضابطا متخرجا من مختلف المعاهد العسكرية وشبه العسكرية، وكذا الضباط الذين ترقوا في رتبهم ضمن صفوف القوات المسلحة الملكية.

ومن بين المتخرجين الذين أدوا القسم أمام الملك محمد السادس بصفته القائد الأعلى ورئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الملكية، 227 امرأة ضابطة.

ومما جاء في كلمة الملك خلال هذا الحفل:

"يطيب لنا أن نستقبلكم اليوم ، لأداء القسم أمامنا، بصفتنا القائد الأعلى، ورئيس أركان الحرب العامة، للقوات المسلحة الملكية. ونود أن نتوجه من خلالكم ، إلى كافة أفراد القوات العسكرية والأمنية بعبارات تقديرنا، لما يقدمونه من تضحيات، وما يتحلون به من يقظة وتجند وحزم ، في الدفاع عن وحدة الوطن، والحفاظ على أمنه واستقراره.

وإننا واثقون بأنكم ، بفضل ما وفرناه لكم ، من تكوين وتأهيل رفيع المستوى، ستنهضون بكل الـتزام وانضباط ، بمهامكم العسكرية والاجتماعية والانسانية.

وقد قررنا أن نطلق على فوجكم اسم "مجلس التعاون الخليجي" تقديرا لما يربطنا بأشقائنا قادة دوله الشقيقة من علاقات الأخوة والتفاهم ولما يجمعنا من شراكة استراتيجية، قائمة على التعاون المثمر والتضامن الملموس."