الوزير العراقي: رفضنا في عهد اليوسفي استيراد النفايات لأنها جريمة

مصطفى عديسة

قالت يومية “أخبار اليوم” في عددها الصادر، اليوم الاثنين، إن وزارة الداخلية قررت وقف استيراد النفايات بكل أنواعها حتى انتهاء التحقيق في القضية التي أثارت موجة غضب شعبية وحقوقية، وواجهتها وزارة البيئة بتوضيحات أكدت فيها أن هذه النفايات غير خطيرة وبأنها مكمل أو بديل للطاقة الأحفورية المستعملة في مصانع الاسمنت.

وأشارت نفس الجريدة إلى تصريح لأحمد العراقي الذي كان يشغل منصب كاتب الدولة لدىالوزير المكلف بإعداد التراب الوطني والبيئة والتهيئة العمرانية والسكن مكلف بالبيئة في عهد حكومة عبد الرحمان اليوسفي، قال فيه إن شركات الإسمنت طلبت من حكومة اليوسفي أن تستعمل النفايات البلاستيكية ولكن الحكومة آنذاك رفضت، معتبرا أنها ” جريمة في حق البيئة وأن ادعاءات مهنيي القطاع ووزارة البيئة عبث وسب لذكاء المغاربة”.