بتر يدي شاب حاول الانتحار يوم عيد الأضحى بنواحي شيشاوة

المحرر: خميس الهداجي

قام شاب عشريني متهور بالصعود إلى أعلى عمود كهربائي بدوار “إمينلعين” الكائن بجماعة واد البور، ما عرضه لحروق شديدة على مستوى اليدين نظرا لقوة التيار الكهربائي، وذلك ليلة الإثنين 12 شتنبر.
وأفادت مصادرن خاصة، أن الضحية المسمى “ابراهيم.م” البالغ من العمر 22 سنة، والذي يعمل بإحدى أوراش إصلاح وبيع العجلات بمدينة مراكش لا يعاني من أي مرض عقلي، حيث رجحت ذات المصادر أن يكون حاول الإنتحار لأسباب لازالت مجهولة.
هذا وقد هرع على الفور قائد قيادة انفيفة إلى عين المكان، حيث ربط الإتصال بأفراد الوقاية المدنية ومسؤولوا مكتب الكهرباء بإمنتانوت، الذي انتقلوا إلى مكان الحادث وأنقذوا العشريني من إحتراقه بالكامل، حيث تم نقله في هذه اللحظات إلى مستعجلات المركز الإستشفائي محمد السادس بشيشاوة، وحالته الصحية جد حرجة.