بلاغ احتجاجي وتنديدي لتلات جمعيات بإقليم بن اسليمان‏

:جريدة النهضة الدولية/مراسلة حسن بوقورارة

أعلنت ثلاث جمعيات بالجماعة الحضرية للمنصورية بإقليم ابن سليمان عن رفضها القاطع هدر المال العام في أي نشاط، في إشارة إلى عزم مجلس الجماعة تنظيم مهرجانا للتبوريدا. مبررة رفضها إلى تدهور الأوضاع الاجتماعية بتراب الجماعة. حيث السكان يعانون من العطش وأزمة النقل والتلوث البيئي وخاصة ساكنة سوجيطا التي سيقام المهرجان قريبا منها وللتدكير دوار سوجيطا يعيش في عز حرارة الصيف ولسنته التانية على التوالي أزمة العطش يتزودون بمياه صهاريج الوقاية المدنية، تضاف إليها مشاكل السكن غير اللائق والتدهور الأمني، و التهميش و الإقصاء و مشكل انعدام المرافق الضرورية الترفيهية و الرياضية و الاقتصادية و الاجتماعية و غيرها من المشاكل التي تتخبط فيها الساكنة مند سنوات. وجاء في بلاغ مشترك لجمعيات (البديل المنصورية، قدام الخير، المنصورية للتنمية البشرية).  أن الساكنة محرومة من أبسط ضروريات الحياة و العيش الكريم و أن الفعاليات الجمعوية ستقف إلى جانب كل المنددين بكل المهرجانات التي تستخف بقيمة الساكنة المحلية.