تطبيق قرار ' إعدام ' البلاستيك يدفع أرباب وعمال المصانع إلى الاحتجاج امام عمالة مديونة

عادل الساحلي

نظم حوالي 1000 محتج من عمال و ارباب مصانع البلاستيك بتيط مليل، صباح اليوم الخميس وقفة إحتجاجية أمام مقر عمالة مديونة، للمطالبة بتمديد المدة الزمنية الفاصلة على تطبيق قانون 15 - 77 و المحددة في 2 من شهر يوليوز، القاضي بمنع صنع الأكياس واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها.

ورفع المحتجون شعارات تطالب الحكومة، بمراعاة وضعهم الاجتماعي بالنظر إلى أنه مورد رزق لهم ولعدد من الأسر، كما أن حظر صنع الأكياس البلاستيكية سيكبدهم خسائر كبيرة.

نشير ان القانون رقم 15-77 ، الذي أعلن عنه رسميا في الجريدة الرسمية مؤخرا، يمنع صنع هذه الأكياس لتسويقها في السوق الداخلي، سواء عبر منحها بالمجان للمستهلكين في المحلات الغذائية والتجارية ونقط البيع، أو بيعها لهم، كما يمنع المشروع استيراد واستعمال هذه الأكياس.

وتبقى الاستثناءات الوحيدة في هذا القانون في استعمال الأكياس البلاستيكية، هي تلك المخصصة للاستخدام الفلاحي أو الصناعي والأكياس الكاظمة للحرارة وأكياس التجميد والأكياس المستعملة لجمع النفايات، وذلك شرط استخدامها لأغراض غير تلك التي صنعت من أجلها ووضع علامات عليها تميزها عن غيرها من الأكياس الممنوعة.