خالد الشرقاوي السموني :بعض الحقوقين يخضعون لاجندات أجنبية

الاستاذ الجامعي و الناشط الحقوقي خالد الشرقاوي السموني الرئيس السابق للمركز المغربي لحقوق الإنسان ،
خلال كلمته الافتتاحية للمؤتمر الوطني الرابع للمركز المنعقد يوم الأحد 14 نونبر بالرباط

https://youtu.be/N_J2Tfzf8Ak
، نبه إلى أن بعض الحقوقيين يخضعون لأجندات دول أجنبية من شأنها أن تزعزع استقرار المغرب ووحدته ، خاصة أن بلادنا تواجه تحديات و تهديدات على المستوى الخارجي . وأكد على أن المناضل الحقوقي يجب أن يتمتع بالنزاهة و التجرد و الاستقلالية في عمله ، دون استغلال العمل الحقوقي لأهداف شخصية أو سياسية .
كما أشاد بالانجازات التي تحققت في مجال حقوق الإنسان في عهد الملك محمد السادس ، داعيا السلطات العمومية و المحلية للتنزيل الفعلي للمفهوم الجديد للسلطة و التطبيق السليم للقانون مع ربط المسؤولية بالمحاسبة.