خبر عاجل وهام :  بان كيمون رفض احتجاج

حسن بوقورارة

ساعات قليلة، بعد مراسلة زعيم جبهة “البوليساريو”، الجديد إبراهيم غالي، منظمة الأمم المتحدة، احتجاجا على تطهير السلطات المغربية، لمنطقة “قندهار” على الحدود المغربية الموريتانية، رفض الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون”، احتجاج كبير “الجبهة”، معتبرا أن ذلك لا يشكل أي خرق لاتفاق وقف النار، الموقع بين الطرفين، برعاية أممية.

مصادر أكدت أن ما يقوم به المغرب من عمليات تطهيرية بمنطقة “الكركارات” بجنوب المملكة، هدفه كما أعلنت ولاية جهة الداخلة – وادي الذهب الحد من أنشطة التهريب والتبادل التجاري غير المشروع التي تعرفها المنطقة.

وأفاد أن رد الأمين العام للأمم المتحدة، على مراسلة زعيم جبهة “البوليساريو”، الجديد، جاء عبر مكتب “المينورسو” في مخيمات تندوف، حيث أكد من خلالها أن العملية التي تقوم بها السلطات المغربية، تمت بموافقة موريتانية، وكذا بإذن من الأمم المتحدة، وذلك بالنظر للتهديدات الأمنية لهذه البؤرة الحدودية التي تحولت في السنوات الأخيرة  لمنطقة خارج السيطرة يتم الترويج بها لبعض الأعمال الغير شرعية كتهريب السيارات و تزوير وثائقها.

تجدر الإشارة إلى أن المغرب يعتزم من خلال هذه العملية التطهيرية، تعبيد سبعة كلم من الطريق الرابط بين الحدود المغربية الموريتانية و تطويقها بالسياج وذلك بالتنسيق وموريتانيا وقطع الطريق نهائيا أمام مرتزقة “البوليساريو”.