رئيس الفيدرالية الايطالية الاسلامية بكالبريا يشيد بمكتبه الاداري

 

 

اشاد الاستاد عبد السلام كراني رئيس الفيدرالية الإيطالية الإسلامية بجهة كالابريا  بالاطر التي يتوفر عليها في مكتبه الفيدرالية ،وقال خلال مراسلة هاتفية عن بعد ما يلي :

أن نجاح اي عمل جمعوي وفيدرالي أو كونفدرالي  لا يمكن أن يتحقق بدون عمل الفريق ككل  ففي ظل التفاهم والتقة والاخلاص في العمل تتوطد أسس النجاح وأسس القاعدة لأي بناء

،خاصة ادا كان هدا البناء بناء ديني إسلامي لا يرجوا سوى رضاء الله ومحبته وبهدا الخصوص أوضح لنا الاستاد عبد السلام كراني:

يوسف لمسهل نائب رئيس الفيدرالية 

أن الاطر المتوفر عليها متل الأخ يوسف لمسهل نائب رئيس الفيدرالية الاسلامية الإيطالية بجهة كالابريا يعتبر الساعد الأيمن الدي يوتق به بسبب أولا أخلاقه الفاضلة  وتانيا بسبب اخلاصه في العمل  وانضباطه  وكل هذه الصفات تجعلنا نشتغل سويا ومعا بكل طمأنينة وراحة ونستطيع أن نعطي اظافة لعملنا ولبرامجنا

 

الحسين طعة نائب الرئيس التاني 

وبذكرنا للنائب الأول جدير بنا أن نذكر النائب التاني الاستاد حسين طعة  وكما نقول أنها سلسلة ذهبية أو حلقة واحدة لكل أعضاء الفيدرالية وهدا هو سبب تفوقها في كل انشطتها ،حيت أن الاستاد الحسين طعة يعتبر من المساندين الأوائل للنائب الأول وكلهم يشكلون منظومة واحدة تعمل لصالح المراكز الإسلامية بصفة عامة

 

الكاتب العام هشام بن خالقي

كما اظاف الاستاد عبد السلام كراني أن الكاتب العام للفيدرالية الإسلامية الاستاد الشاب هشام بن خالقي يمتاز بنفس الصفات  وخاصة أن الكاتب العام يجب أن يكون هو الدينمو والمحرك  الأساسي لأي برنامج جمعوي أو فدرالي   وهدا ما لمسناه بالكاتب العام هشام خلقي  الدي يخطط كذلك ويعمل من أجل تاطير الشباب وخلق واقتراح برامج ناجحة ومفيدة للشباب والشابات

امين الفيدرالية   الاستاد عبيد مصطفى بين العمل الجدي والنجاح المنتظر

ودكر الاستاد عبد السلام كراني أن امين الكونفدرالية الاستاد عبيد مصطفى ورئيس المركز الإسلامي لاميزيا تيرميني

يعتبر من الاطر المعول عليها  خاصة بدينامكيته  واخلاقه في العمل وتفانيه وحرصه على مالية الفيدرالية والبحث على الدعم المطلوب من أجل تنفيذ كل برامجنا بنجاح وتفوق ومن هدا المنبر نوجه اليه الشكر الموصول على كل ما يقدمه من خدمات في إطار عمل الفيدرالية وعبر الجمعيات والمساجد الاسلامية

 

 نائب امين  الفيدرالية  باباعمر 

كما أن الأمانة هي أساس الفوز والنجاح كذلك  لهدا فإن نجاح فيدرالية كالابريا ناجحة بسبب نائب الأمين والدي هو  اسم على مسمى بابا عمر الدي لا يرتاح الا حينما نؤمن ما نحتاجه من ماديات ودعم لعمل برامجنا الهادفة في إطار عملنا الجماعي  ..والجمعوي .

وفي الاخير لا يفوتني يضيف الاستاد عبد السلام كراني الا ان اقول بأن اي نجاح لا يتحقق الا بالجماعة لان يد الله مع الجماعة والذئب لا يفترس الا الشاة القاصية ،اطلب من الله تعالى أن يبقى على جماعتنا متراصة في إطار عمل ونجاح الفيدرالية  كما في نفس الوقت انوه بكل أعضاء المكتب الفيدرالي كل حسب عمله وكذا رؤساء الجمعيات الإسلامية والمساجد بكل جهة كالبريا وإنشاء الله تعالى سوف نقوم ببرنامج إعلامي في القريب  لكي نعرف بهم جميعا تشجيعا لهم على المزيد من العطاء والله  هو الموفق...

كالبريا ايطاليا مندوب جريدة النهضة الدولية بجنوب ايطاليا

الاستاد عبد السلام كراني