شباط: لهذا أنا وبنكيران مهددان بالسجن!

عاد الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، ليوجه انتقاداته لحزب الأصالة والمعاصرة دون أن يسميه، متهما إياه بـ"ممارسة التحكم والتحكم في رقاب العباد".

شباط، الذي كان يتحدث، اليوم، في اجتماع المجلس العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، قال إن أكبر عدو يواجهه المغاربة، ليس الجهل أو الفقر أو الأمية، ولكن الخوف من اتخاذ المواقف والقرارات، مضيفا "شي كيكتب أن شباط عندو ملفات والتقى مع بنكيران باش يحيد ليه ملفاتو ميحكمش عليه ميدخلوش للحبس"، متسائلا" واش بنكيران هو لي كيدخل للحبس في هاد البلاد، بنكيران براسو شي نهار لا قدر الله إلى مكانش شعب شعب والله حتى نكونوا أنا وياه فالحبس بسبب مواقفنا".

وأضاف زعيم حزب "الميزان"، مخاطبا مناضلي نقابة حزبه، "لا الحكومة ولا بنكيران كيدخلو للحبس"، مردفا "التحكم هو لي كيدخل للحبس الذي يتحكم في أرقاب العباد ولي جا راكب على التراكتور"، في إشارة إلى حزب الأصالة والمعاصرة.

وتابع شباط، أن نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، "خاضت معارك نقابية منذ نشأتها، تسببت في اعتقال مناضلين، لكن في النهاية أخذنا عدة قرارات وتحملنا مسؤوليتها وها حنا مزالين عايشين".