عامل إقليم الرحامنة ينزل إلى الميدان ليقود حملة تحسيسية كبيرة بمدينة ابن جرير.

عامل إقليم الرحامنة ينزل إلى الميدان ليقود حملة تحسيسية كبيرة بمدينة ابن جرير.

لحسن بنحسي

في خطوة و بادرة رائعة لاقت استحسان الجميع نزل عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان بنفسه،مساء اليوم السبت 22 غشت 2020 ، إلى الميدان من أجل قيادة حملة تحسيسية كبيرة بمدينة ابن جرير بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وشاركت في هذه الحملة فعاليات الهلال الأحمر المغربي وعدد من رجال السلطة والأعوان ووالي الأمن والقوات المساعدة والمجلس الجماعي ورجال الصحافة والإعلام.

وتهدف هذه الحملة التي انطلقت من شارع مولاي عبد الله الى التوعية بأهمية التباعد الاجتماعي و ارتداء الكمامات الواقية بالأماكن العمومية، بالاضافة الي التدابير الوقائية الاخرى التي تهدف الى الحد من انتشار الجائحة.

وتجدر الاشارة الى أن مدينة إبن جرير شهدت خلال الأيام القليلة الماضية انخفاضا في عدد حالات الاصابة بالفيروس، وهو الأمر الذي دفع السيد العامل لاتخاذ مجموعة من الإجراءات، للحفاظ على هذه المكتسبات.

وقد أعطى السيد عامل الإقليم تعليماته للمكتب للهلال الأحمر المغربي بتعميم الحملات التحسيسية على كل الجماعات الترابية بالإقليم من خلال تكوين محسسين على صعيد كل جماعة بهدف تكثيف العمليات التحسيسية التي ستساهم بشكل كبير في محاصرة هذا الوباء.