مزق دب صيادا أيقظه من سباته الشتوي

أبلغ ممثل رسمي للشؤون الداخلية في جنوب إقليم كراسنويارسك في سيبيريا أن صيادا لقي مصرعه بين مخالب دبٍّ أيقظه من سباته الشتوي.

وقع الحادث يوم الأحد 8 نوفمبر. وكان قد أحاط علماً به أحد سكان مدينة كراسنويارسك حين توجه إلى مخفر الشرطة وأبلغ أن دبّاً اعتدى على رفيقه - وفقا لشبكة روسيا اليوم .

وأبلغ الرجل رجال الشرطة أنه كان متوجهاً مع رفيقه البالغ من العمر 59 عاماً إلى غابة للصيد ثم افترق الاثنان.

وبعد مرور وقت قليل سمع أحدهما صوت إطلاق أعيرة نارية، فذهب في اتجاه ذلك الصوت، فوجد رفيقه جثة هامدة عليها آثار الاعتداء عليه.

وقد وجد مختصون من رجال الشرطة وجاراً لدب خاليا بالقرب من مكان الواقعة.