مصطفى البكوري : سنخوض الانتخابات لـ” الظفر بالكأس” ..وحزبنا يملك البديل الاقتصادي للوصول إلى نسبة نمو أحسن

 

مصطفى البكوري : سنخوض الانتخابات لـ” الظفر بالكأس” ..وحزبنا يملك البديل الاقتصادي للوصول إلى نسبة نمو أحسن

 

جريدة النهضة الدولية/مراسلة حسن بوقورارة

 

أكد مصطفى بكوري عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، في كلمة ألقاها أمام المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي والبحث العلمي يوم الخميس 04 غشت 2016، أن حزب الأصالة والمعاصرة سبق أن حذّر سنة 2011 من مغبة الوصول إلى الوضعية الخطيرة التي يعانيها الاقتصاد المغربي الان مع الحكومة الحالية.

وأوضح البكوري، أن هدف حزب الأصالة والمعاصرة هو مصلحة المواطنين  بعيدا عن أي إيديولوجيات، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن نسبة النمو التي بلغها الاقتصاد الوطني اليوم، والتي تقترب من درجة الصفر ، هي نتيجة مسار فاشل للحكومة الحالية قائلا “ما معنى الوصول لدرجة الصفر من نسبة النمو؟ معناه أننا لا ننتج شيئا، والقدرة الشرائية لا تتحسن”.

وأضاف البكوي، أنه لا يمكن خلق مناصب للشغل من دون استثمار، وأنه كان بالإمكان الحصول على نسبة نمو أحسن من التي يتخبط فيها المغرب حاليا، خاصة مع تراجع أسعار البترول، وروح المسؤولية التي أظهرها الفـــرقاء الاجتماعيون من النقابات في التعامل مع الحكومة رغم عدم تواصل هذه الأخيرة، كما أن هبوط أسعار البترول أعطى للمالية العامة هوامش لم تتمكن من حسن استثمارها”.

ولم يقف مصطفى البكوري ابن مدينة المحمدية عند التأكيد على فشل الحكومة في تسييرها وتدبيرها فقط ، بل شدد على أن حزب الأصالة والمعاصرة يملك البديل لإنقاذ البلاد، من خلال العمل بإخلاص وبجدية “نحن قادرون على تغيير الحصيلة المخيفة التي نتج عنها التدبير الحكومي الحالي، خاصة أن الظروف لتحقيق النمو الاقتصادي متاحة لكن لمن يحسن التدبير والتسيير، يضيف بكوري.

وبخصوص الانتخابات التشريعية المقبلة للسابع من أكتوبر 2016، شدد بكوري على أن حزب الأصالة والمعاصرة سيدخلها من أجل احتلال المركز الأول، وأضاف بالقول: “سندخل الانتخابات للظفر بالكأس ..”، مشيرا إلى أنه يجب مساعدة المغاربة لاسترجاع زمام الأمور بأيديهم، وهي مسؤولية تاريخية أمامنا لأن بلادنا تستحق الأفضل في جميع الميادين”.

يذكر  أن أشغال المجلس عرفت حضور كل من ابتسام عزاوي وعلي لطفي عضوي المكتب السياسي المكلفين بالمنتديات، والدكتور سمير بلفقيه عضو المكتب السياسي، و سهيلة الريكي عضو المجلس الوطني للحزب