نائب كندي غير مسلم يصوم رمضان للعام الثالث

صرح “مارك هولاند” النائب  الكندي عن الحزب الليبرالي، أنه يخوض تجربة صيام شهر رمضان للعام الثالث على التوالي، رغم كونه غير مسلم.

وقال النائب الكندي لـ”العربي الجديد”، إن يصوم رمضان لسببين، يتمثل الأول في الشعور بمعاناة الجوعى، فيما يرغب من خلال السبب الثاني، توفير مال الوجبات التي لا يأكلها أثناء الصيام، والتبرع بها لإحدى المؤسسات الخيرية التي تعنى بالمحتاجين والجوعى في كندا والعالم.

وأوضح النائب الكندي، أن الشعور بالجوع أثناء الصيام “تجربة تعرفنا على معاناة الجوعى والمحتاجين في العالم، والتبرع بثمن الطعام الذي يوفره الصائم هو فكرة رائعة، لهذا قررت الصيام في رمضان هذه السنة أيضا”.

وكان مارك هولاند، قد أعلن في وقت سابق أن يخوض تجربة الصيام ليفهم أكثر كيف يحس الناس بالجوع في مختلف العالم، كما يريد أن يدعم من خلال صيامه منظمة “Give 30” غير الربحية التي أسسها عام 2012، والتي تهدف إلى محاربة الجوع داخل كندا وعبر العالم.