ندوة صحفية لرئيس جماعة لمحرة على هامش رحلة الخير والفرح للمنظمة المغربية للكرامة والسلام وحقوق الانسان

 

السيد مراد الصفياوي رئيس جماعة المحرة اقليم الرحامنة 

في لقاءنا مع السيد رئيس جماعة حد لمحرة إقليم الرحامنة  السيد مراد الصفياوي وبعض مستشاريه تركزت الأسألة على احتياجات الجماعة بالنسبة للصحة والتعليم والطرق و الماء الصالح للشرب والكهرباء ،كما أبرز رئيس الوفد الحاج نجيم عبد الإله مدير نشر جريدة النهضة الدولية للسيد رئيس الجماعة ومستشاريه أن الهذف من الزيارة ومن هذه الندوة الصحفية هو الخروج بنتيجة تعريفية للخصاص ولاحتياجات الجماعة ومدى برامج واجتهادات الجماعة ورئيسها وكذا اعضاءه أو معارضيه والمبتغى سيكون هو مصلحة الساكنة ككل .
وفي ما يلي أجوبة السيد رئيس الجماعة

التنمية والبنية التحتية لجماعة لمحرة تعاني بسبب ضعف الميزانية

السيد الرئيس مراد الصفياوي


أولا نشكركم على هذه الزيارة وعلى تحملكم مشاق السفر وتعبه ، ونتمنى أن نكون عند حسن ظنكم كما نشكر المنظمة المغربية للكرامة والسلام وحقوق الإنسان على هذا النشاط الاجتماعي والانساني الدي تقوم به بكل اريحية ووطنية .

تاريخ الجماعة وتأسيسها

تأسست الجماعة سنة 2016 وتتكون من 16عضو وخمسة أعضاء بالمعارضة
ونعمل ولله الحمد من اجل تحقيق تطلعات الساكنة

الماء الصالح للشرب

بالنسبة لتغطية الماء الصالح للشرب فهناك ولله الحمد تغطية تصل إلى خمسة وسبعين في المائة ونعمل على زيادة هذه التغطية لتستفيد كل الساكنة بالداوير المشكلة لجماعة حد لمحرة .
أما بالنسبة للانارة يضيف السيد الرئيس فتصل إلى حوالي اكتر من 95 في المائة وقريبا سوف نقوم بتغطية جميع الداوير بالجماعة ،
هناك مشكل مع احد المقاولين  الدي توفي ولم تنهي مقاولته المشروع وسنتغلب عليه من أجل إتمام المشاريع المتعلقة بايصال الكهرباء للجميع حيث تمت مناقصة أخرى خلال شهر ماي وستعمل على إنهاء الاشغال خلال اخر السنة،
وخلال آخر السنة اي شهر دجنبر  ستكون الانارة شاملة للجميع 100بالمائة انشاء الله بفضل وعزيمة الجماعة وكافة المستشارين
التعليم
أما بالنسبة للتعليم وبكل صراحة ما زال يعاني في جل الجماعة لعدة أسباب منها على الخصوص :الهيكلة الناقصة وبعد المجموعات وقلة وسائل النقل المدرسي.

الماء الصالح للشرب والكهرباء
بالنسبة للماء والكهرباء فهو شامل لجميع الأقسام والمجموعات التعليمية بالدواوير كافة ،وبجميع المركزيات سواء لمحرة أو ولاد عامر أولاد غنام لمحرة
لدينا برنامج للتنمية يشمل عدة مناحي من البنية التحية وخلال الدورة التانية القادمة  سنركز على تكثيف المجهود ات من خلال لجنة تعمل على تكافئ الفرص

التعليم الأولي والعتيق 
بالنسبة للتعليم الأولى الحمد لله فهو معمم على الجميع وكذلك نحن فخورين بالسياسة المولوية الرشيدة  لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

كما أن الجماعة مقتنية لارض ووضعت تصاميم من أجل بناء مدرسة قرأنية للناشئة بالجماعة والنواحي وأن ملفها موضوع لدى السلطات ولدى منوبية الاوقاف ولدى وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية ، وأننا يضيف الرئيس ننتظر إكمال مشروع الجماعة لنبتدئ في تنفيد مشروع المدرسة القرآنية وهو ليس بالشى الهين لأنها ستكون مدرسة كبيرة ومتكاملة وسترصد لها ميزانيتها الخاصة بعد إنجاز دراستها تم الشروع في البناء بحول الله تعالى

القطاع الصحي 
بالنسبة للمجال الصحي فإن المركز يتوفر على مستوصف للتوليد لكن مع الأسف أنه غير مفعل ولهدا نحن راسلنا المندوبية ووزارة الصحة والحماية الاجتماعية، وننتظر  الردود الايجابية لان الأمر لا يحتمل التأخير، لانه يهم صحة الإنسان، حيث أننا نفكر في توفير مولدات خاصة للحالات الطارئة وبخصوص  المستوصف أنه رغم توفره على الأجهزة لكن الموارد البشرية المختصة غير متوفرة .
المسالك الطرقية
يقول السيد الرئيس أنه كان له لقاءات مع مندوب وزارة التجهيز ومع رئيس الجهة والاقليم ومصالح العمالة .
ولحسن الحظ أن السيد رئيس جهة مراكش اسفي مشكورا قد تفهم البرنامج الذي قدمته له بعد دراسته ووافق لي على المشاريع الآتية:
حوالي 45 كلمتر للمسالك الطرقية سينجز منها هذه السنة 25كلمتر  11كلمتر منحت كصفقة للشركة التي ستشرع في الإنجاز .
الطريق الإقليمي 2008 و الطريق 2018 لأولاد غنام والمركز وجماعة لمحرة الطريق 2113  لأولاد غنام ويستفاد من هذا المشروع الطرقي الهام الذي سيفك العزلة على عدة دواوير منها أولا غنام اوولادعامر التليجيين ، كما وعدنا السيد رئيس الجهة بإضافة حوالي 11كلمتر أخرى خلال سنة 2023 القادمة كما لدينا مخطط مشاريع سنة 2024 لاكمال جميع الطرق و المسالك القروية بالدواوير لفك العزلة عليها جميع بصفة شاملة بعون الله تعالى .،والحمد لله فالساكنة راضية على كل الانجازات رغم حداتة المكتب الجماعي المنتخب ، كما اذكركم أن هناك أعمال تنجز الآن بالمركز الجماعي تم الانتهاء من حوالي ستون في المائة منها وتتعلق بالبنية التحتية ككل كما لدينا برامج مستقبلية واعدة بالنسبة للدواوير الكبرى ذات الكثافة السكانية من أجل إعادة بنيتها التحتية المتهالكة والرفع من مستوى التنمية فيها .

أسألة رجال الإعلام للسيد الرئيس 
وخلال هذه الندوة الصحفية أعطيت الكلمة لجل الصحفيين لطرح أسئلتهم على السيد رئيس الجماعة وكانت كما يلي :
سؤال  المندوب الصحفي عمر إدهنو جريدة النهضة .
معانات الساكنة
ماهي اكراهات الجماعة من أجل الانصات لمعانات الساكنة بجماعة حد المحرة
جواب السيد رئيس الجماعة  مراد الصفياوي

اولا: معانات الساكنة هي تاتير الجفاف على الفلاحين لان معظم الساكنة من الطبقة الفلاحية، فالدولة تضع برنامجا حكوميا شامل، أساسه أولا هو الماء الصالح للشرب وتانيا الامن الغدائي الذي هو هم الجميع  ، ونحن دافعنا على سياسة السدود من أجل تأمين السقي للفلاحين و لدينا سد تلي وهو سد سيدي علي بناصر والدي أنجز خلال سنوات 2008 /2009 وكانت له في البداية منافع جد ايجابية على الفلاحين والساكنة ككل لكن مع الأسف خلال السنوات الأخيرة أصبحت له تاتيرات سلبية كيف ذلك تتسائل الجريدة :

السدود التلية بين السلب والإيجاب 
سد المشرع وأولاد سعيد وشعبة الحلوفة كلها سدود تلية لكن حين تنقص عقلنة التوزيع والتسيير فإن ذلك لا يعود على الفلاح بالنفع خاصة حينما نلمس اتار جفاف الابار المحيطة ، بمعنى تاتر المياه الجوفية بالمنطقة ...
..لقد طرقت باب الكثير من المؤسسات منهم مؤسسة حوض ام الربيع وطلبنا ليس بالسدود التلية فحسب بل السدود المتكاملة يعني سد معقلن يفيد المنطقة إفادة ملموسة وايجابية ويريح المزارعين بالمنطقة التي تعرف بالجفاف وندرة الأمطار  فالسد التلي دوره تغدية الابار فقط .
أما بالنسبة لفلاحتنا بصفة اجمالية انها تسير في اتجاه المخطط الأخضر المسطر من طرف وزارة الفلاحة وحكومتنا الموقرة ،

التعاونيات الفلاحية 
نحن هنا لدينا تعاونيتان فلاحيتان تعاونية الوفاق للتنمية الفلاحية  وتعاونية البرابيش ولديهم حوالي 1400هكتار من الأراضي الصالحة للزراعة ومنها الصالحة للرعي وتربية المواشي،لكن المشروع ما زال متعتر رغم ان وزارة الفلاحة صرفت عليه ملايير من السنتيمات ، وقد فتحنا حوار ا مغ وزير الفلاحة حين كان يتقلدها  عزيز اخنوش وكنت انذاك نائبا لرئيس الجماعة وفتحنا معه جميع الإكراهات التي تواجه الفلاح بالجماعة وبصفة عامة بالاقليم   ....
المدرسة ومشكل النقل
حول سؤال آخر من المندوب الصحفي عمر ادهنو يتعلق بالتمدرس والتفكير الجدي في التلاميذ ومعاناتهم مع البعد خاصة في فصول الخريف والشتاء
كان جواب السيد رئيس جماعة المحرة كالتالي :
من طبيعة الحال فالاستتمار الجدي والنافع هو الاسثتمار في الموارد البشرية وإعداد الجيل الجديد لتحمل وتقلد المسؤولية وعلينا الإعداد والتكوين وخلق النواة النافعة للمستقبل لإفادةالوطن في تنميته وصعوده

سؤال السيد زاهر نور الدين رئيس تحرير النهضة

الصعوبات الأولية التي واجهت رئيس الجماعة 
الاستاد زاهر نور الدين رئيس تحرير النهضة الدولية في سؤال للسيد الرئيس حول الصعوبات التي واجهته في بداية رآسته للجماعة وكيفية تعامله مع الجمعيات بالجماعة كما أضاف نور الدين زاهر خلال سؤاله وقال أن طموح السيد الرئيس ورغبته بالنجاح في مهامه كفيل بنماءوتقدم جماعة المحرة .
وكان جواب السيد رئيس جماعة لمحرة الاستاد مراد الصفياوي كالآتي:
أولا اقول ان السيد العامل المحترم ولا السيد رئيس الدائرة والسيد القائد مكاتبهم جميعا مفتوحة لنا وللجميع ، من أجل الوقوف والاطلاع على اي مشكل أو عراقيل تصادفنا خلال مهامنا الجماعية من جهة أخرى أنه حينما نضع اي طلب أو استفسارات نجد جميع السلطات العمومية تهتم وتسرع في اجابتنا من السيد العامل أو السيد رئيس الدائرة أو السيد القائد أو كافة رؤساء المصالح العمومية بالإقليم، فإننا نشكر الجميع وكذا على توجيهات ونصائح السيد العامل المحترم لانجاح كل المشاريع التنموية سواء بالجماعة أو بالاقليم
ما هي موارد ساكنة الإقليم للعيش الكريم

سؤال السيد يوسف جلام

مندوب صحفي ورئيس فرع منظمة الكرامة بعمالة الصخيرات تمارة ورئيس فرع الجمعية المغربية للتنمية ومبادرة الحكم الذاتي بعد شكره للسيد الرئيس على حسن الاستقبال وحفاوته وكرم الضيافة وجه سؤاله وكان كالتالي:
حين دخولنا لتراب الجماعة المركز لاحظنا انعدام اي مشاريع زراعية أو وسائل العيش فإنني اتسائل ما هي موارد عيش الساكنة؟
جواب السيد رئيس جماعة المحرة ؛
هناك تلاتة موارد أساسية لعيش الساكنة كما في باقي المناطق والجماعات القروية وهي الفلاحة وتربية المواشي والأنشطة التجارية المختلفة ،
بالنسبة للفلاحة وكما يقال هنا بالرحامنة اشتغل سنة لتحصل على موارد عشر سنوات فالمنطقة تعرف بالجفاف وقلة الأمطار لكن الساكنة تستغل اي تساقطات مطرية للزراعة وتخزين الحيوب والاعلاف وتربية المواشي والعمل التجاري من أجل العيش الكريم والمريح  وبفضل التوجيهات الملكية السامية وسياسة المغرب الأخضر هناك اعانات بالنسبة لحفر الابار أو اقتناء آلات فلاحية وكذا تشجيع الزراعة والسقي المنظم واجمالا أن أقصى مطالب الساكنة هي الأساسيات ومنها الماء الصالح للشرب والكهرباء والطرق من أجل فك العزلة والقطاع الصحي
كما أشير يضيف السيد الرئيس أنه حين مواجهة الفلاح للجفاف فإن مطالبه تتركز حول مساعدته بالقروض والأعلاف لماشيته خاصة الاعلاف المركبة ،وتشجيع تعليف الماشية وتسمينها فكما اقترح على وزارة الفلاحة خلق وتشجيع تعاونيات خاصة بتربية العجول وتسمينها، وجعل المتاجرة باللحوم  الحمراء احد مكونات تخفيف اتار الجفاف على الأسر بالقرى والبوادي و كذا خلق أسواق محلية لبيع وتوزيع اللحوم بالاقليم بعيدا عن المضاربات ، وتسهيل برامج السقي
سؤال لجريدة بيان مراكش
بالنسبة لسؤال مراسل ومندوب جريدة بيان مراكش فقد كان على الشكل الآتي:
بعد شكره على حسن الاستقبال وكرم الضيافة وكدا شكر جمعيات التنمية والتواصل ومنظمة وجمعية الكرامة على مبادرتهم الاجتماعية والإنسانية والاعلامية قال:نعلم أن موارد الجماعة ضعيفة وأن هناك مشاريع تحتاجها المنطقة من كهرباء وطرق فكيف يتم تدبير موارد كافية لميزلنية  الجماعة من أجل تنفيد المشاريع والتغلب على جل الاكراهات التي تعترضكم
جواب السيد رئيس جماعة لمحرة
الطرق والمسألك القروية
،
،بالنسبة للطرق والمسألك القروية فإن جل الدواوير وصلتها هذه المشاريع الطرقية والمسألك قريبا ستصل طبقا لبرامج الجماعة سواء لدواوير أولاد غنام لخرارزة أولاد عامر أولاد عمر الحاشية أولاد سعيد الخ.
..بالنسبة للميزانية فإنها غير كافية ولا تتعدى 400مليون سنتيم ونحن نسجل الان عجزا مالي ،لكنه وبصراحة مع المكتب الوطني للكهرباء استلمنا تموينا من أجل العمل على تأمين الكهرباء لجل الدواوير وحاليا نسير في الطريق الصحيح أما بالنسبة للطرق والتغلب على ميزانيتها المكلفة فالحمد لله لدينا مجلس الجهة والعمالة ووزارة التجهيز فالجميع من طبيعة الحال يتعاون معنا على إنجاز المشاريع فادا كان اي رئيس يشتغل وله طموح وطرق الأبواب فإنه يجد يد العون ممدودة ويحقق كل مشاريعه واهدافه التنموية ،
تدخل نجيم عبد الإله مدير نشر جريدة النهضة الدولية على اتر جواب السيد رئيس الجماعة الاخير
نجيم عبد الإله

انني في الحقيقة تفاجأت بمبلغ ميزانية الجماعة الهزيل الدي لا يتعدى 400مليون سنتيم ،وأقول أن عمارة واحدة من 120متر وأربع طوابق بالدار البيضاء تساوي اكتر من 400مليون سنتيم ،فمن العيب والعار ونحن دولة صاعدة ونطمح للأعلى والرقي أن لا تتجاوز على الأقل اي ميزانية لجماعة قروبة المليار سنتيم ، لاننا في عصر المشاريع الكبرى من قطار البراق والطرقات السيارة والمصانع الكبرى الطائرات والسيارات والاسلحة ولا نقدم لجماعة قروية تحتاج لكل شئ سوى ميزانية ضئيلة تذهب جلها لرواتب الموظفين والقروض ..لان ميزانية فريق صغير لكرة القدم تتعدى النصف مليار سنتيم ..فما بالك بالجماعة،كما أن ساكنة الجماعة تفوق اتنى عشر ألف نسمة بما فيها من شيوخ ومسنبن ونساء واطفال ومرضى ومعاقين وفقراء  يحتاجون للطرق والكهرباء والماء والمدارس ونقل التلاميذ وتكون ميزانيتها 400مليون سنتيم...
لهدا ومن هنا نوجه نداء للسيد وزير الداخلية والكتابة العامة للجماعات المحلية والرآسة العامة للتنمية البشرية للعمل على إعادة النظر في ميزانية الجماعات القروية بالمغرب لان متطلباتهم كثيرة ، وحين غربتي بايطاليا عايشت من خلال العمل الجمعوي مؤسسة إيطالية تسمى "لاكومينتيتي مونتانا" اي الجماعات الجبلية والقروية حيت أن ميزانيتهم تختلف عن ميزانية الجماعات بالمدينة اي المقاطعات التابعة للمدن ،فلا يعقل أن تكون ميزانية مقاطعة بالمدينة عدد سكانها 20الف نسمة وتتوفر على الماء والكهرباء والطرق وميزانيتها تفوق متيلتها بالقرية فسكان البادية هم من يوفرون لنا الغداء من قمح وكافة الحبوب والقطاني والفواكه واللحوم الحمراء والبيضاء وهم أسس الاقتصاد والأمن الغذائي وتعاملهم بالتقشف والتقليل من ميزانيتهم التنموية ونتركهم يعيشون في الفقر والحاجة ...ونتضايق عندما نرى الهجرة تكتر من البادية للمدينة ، اتمنى ان يصل ندائي هدا لأولياء الأمر من مسؤولينا  وخاصة السيد وزير الداخلية .

الخلافات مع المعارضة بين الحق والباطل

سؤال مراسل ومندوب جريدة الحدت 24
عبارة عن تلاتة أسألة حول رؤية الجماعة للمجال السياحي والاستفادة منه وتانيا حول الاستفادة من الموارد الجماعية والسؤال التالت حول الخلافات مع المعارضة بأسباب تغير ونقل بعض المشاريع الطرقية
وكان جواب السيد رئيس جماعة المحرة كالآتي:
أولا أن أعضاء المجلس الجماعي ينتخبون طبعا لتغليب وتحقيق مطالب الساكنة ككل ، وتانيا بالنسبة للرؤيا السياحية بالمنطقة فإن الجماعة لها شراكة مع جامعة القاضي عياض بهدا الخصوص ويضيف الرئيس ولهدا سوف ندعوكم جميعا لحضور تدشين منتجع سياحي بالجماعة سيعود علينا من طبيعة الحال بالنفع العميم واقصد أن التجمع المائي جراء الأمطار والفيضانات يكون بركة مائية يقصدها الطيور النادرة والمرتحلة من قارات أخرى إلى هده البركة التي نعمل من خلال الدراسات إلى تحويلها إلى منتجع سياحي يقصده الزوار من كل مكان بالمغرب ونحن بصدد برمجة مثل هذه المنتجعات بمناطق لخراربة وأولاد غنام وهنا بمركز لمحارة
أما بالنسبة لسؤال حول تسائل المعارضة ومشكل نقل الطريق سأجيبك بكل صراحة :
حيث أن أولائك الأعضاء يصطادون في الماء العكر ولا يرغبون في الخير للقبيلة ،هناك برنامج مسطر بالنسبة للطرق بكل الدواوير وانا شخصيا اشتغل على هذا البرنامج ومكتبي مفتوح لكل الأعضاء ، ومنهم أعضاء المعارضة وبدل من أن يفتحوا معي حوارات متمرة لكل الساكنة فإنهم تركوني وذهبو للسيد العامل والقائد ورئيس الدائرة وقدموا شكايات بأسلوب مغلوط وملئ بالاكاذيب والتهم المزيفة ولا اساس لها من الصحة،انا لم انقل اي مشروع طريق لدواري لان مشروع الطريق المقصود مبرمج منذ سنة 2018 اي قبل تحملي مسؤولية الرآسة ..
وانا اتحدى اي عضو من المعارضة أو من الساكنة انني نقلت اي مشروع موضوع بالعمالة أو بالجهة ونفدته بدواري أو لدوار آخر بغير مكانه الصحيح وقد وعدني السيد رئيس الجهة أنه خلال شهر 10سوف يتم الشروع في إنجاز الطريق المقصود من المعارضة حسب البرامج المحددة واولوياتها ونحن نعمل مع كل الساكنة بدون اي تحيز لأحد كلهم من ساكنة حد لمحرة ومرحب بهم ..

القيم الديني يقدم صورة عن التعليم الاسلامي

سؤال الاستاد مولاي مصطفى بنهدو 
كان ضمن الندوة الصحفية السيد المحترم الاستاد جواد الشقيري عضو المجلس العلمي لقلعة السراغنة الدي أبينا إن نشركه في هذا الحوار الشامل لنتعرف اكتر على المجال الديني وخاصة التعليم بالمدارس القرآنية والمدارس العتيقة بالاقليم وبالجماعة  فتكرم مشكورا للرد على الاستاد مولاي مصطفى بنهدو المسؤول الديني بجريدة النهضة الدولية ومنظمة الكرامة للسلام وحقوق الأنسان ورئيس الرابطة المحمدية للتصوف
فكان السؤال كالآتي
نعرف دور المدارس العتيقة في التربية الدينية والمحافظة على القرآن الكريم بحفظه وتعليمه والعناية به خاصة للأطفال والشباب فما هو دور المؤسسة العلمية الدينية في ذلك

جواب الاستاد جواد الشقيري :

السيد خالد الشقيري القيم الديني وعضو المجلس العلمي لعمالة قلعة السراغنة يجيب على سؤال الاستاد مولاي مصطفى بنهدو
وقال:
بعد بسم الله الرحمن الرحيم والترحيب مرة أخرى بمنظمة الكرامة ورجال الإعلام ورئيس الوفد الحاج نجيم السباعي قال :
انا اتكلم بصفتي مرشد ديني وعضو المجلس العلمي بعمالة قلعة السراغنة واركز على ما جاء في قول الاستاد مولاي مصطفى ، وكما جاء في الحديث أن المسجد يعتبر بمثابة مدرسة للتعليم والتربية وليس فقط لاداء الشعائر الدينية.
اريني شباب أمة إريك مستقبلها ، الشباب يتربي ويتكون في المدارس العتيقة وفي المساجد كبدرة أولى للتربية والتعليم ، وقد اخد المرحوم الحسن الثاني أبنائه للكتاب القرآني وشجع علبه كاول مدرسة للطفل بالمغرب ولله الشكر والحمد على هذا ، وانا يقول الاستاد الشقيري واحد من أبناء هذه المنطقة حفظت القرآن بمسجدها وخريج الكتاب القراني والمدرسة العتيقة وها انا أعود لقبيلتي وللدوار لأعلم الأجيال القادمة إن تأسيس المدرسة القرآنية هو دو أبعاد بعيد ة في المجال التربوي ، وحينما نرى انحرافات الشباب فذلك يرجع إلى بعدهم عن المسجد وعن ذلك التعليم الروحي وعن تلك الأخلاق التي بكتسبونها في الكتاب القرآني وفي المدرسة العتيقة ويتابع نواتها واصولها هو القرآن الكريم فأنا حينما اتكلم على التعليم فإنني اضعه من التوابت الأساسية في المجال التربوي وهو دو أولوية ، والوزارة الوصية تعطي كذلك لهذه الأولوية اهتمامات كبرى وتوظف كتيرا من الجهد والمال لذلك والمدرسة العتيقة يضيف الاستاد الشقيري جواد ليست مسألة مشروع شخص واحد بل هي مشروع متكامل الأركان ومجهود عدة أشخاص ومؤسسات ، اولهم هي وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية فالسلطة المحلية الجماعة أو العمالة ما هي إلا مؤسس للبنية التحتية ، لكن تبقى وزارة الاوقاف هي الوصية والمبرمجة للتربية والتعليم لانه منظومة متكاملة .انا اعرف مكانتها جيدا لأننا هنا نتكلم على العلم وعلى القراءة وعلى القرآن الكريم..
ولو كانت هناك كلمة أسمى من اقرأ لنزلت على الرسول صلى الله عليه وسلم لان كلمة اقرأ تعني القراءة وهي اساس تعلم القرآن الكريم والمسجد والمدرسة متوازنين من أجل وضع أسس التربية والتعليم الديني واساسه الأول القرآن الكريم ، إقرأ بإسم ربك الدي خلق ، خلق الإنسان من علق ، إقرأ وربكم الأكرم الدي علم بالقلم علم الإنسان ما لا يعلم ، صدق الله العظيم

في ختام مداخلة الاستاد الفقيه الشقيري أوضح مولاي مصطفى بنهدو ما يلي :
التعليم الأصيل والمدرسة العتيقة اساس التربية

إن المدرسة العتيقة والتعليم الأصيل هم اساس التربية والتعليم الديني واسسه ومناهجه القرآنية وركيزة المدرسة العتيقة هي برامجها حيث انه في الصباح هناك قراءة وحفظ القرآن الكريم وفي المساء بعد العصر  هناك التعليم العادي من حساب ولغة وأدب
كما أن الميزة الأخرى هي أن التلمبذ الدي يلتحق بالتعليم العتيق من منطقة بعيدة فيتوفر له المبيت والاكل طيلة الموسم الدراسي ..
وقبل ختام الندوة الصحفية أعطيت الكلمة للعضو المستشار بالجماعة السيد عبد الجليل زاهر نيابة عن باقي أعضاء المجلس الجماعي لجماعة لمحرة الدي أوضح ما يلي:
نشكر ونتمن  هذه المبادرة الطيبة وزيارة رجال الإعلام من البيضاء والرباط وكدا الفاعلين الجمعوين وعلى رأسهم المنظمة المغربية للكرامة والسلام وحقوق الإنسان وتكميلا للمداخلة الأخيرة حول المدارس العتيقة اقول واؤكد على أن جماعة لمحرة ستهتم بموضوع بناء المدرسة العتيقة كمشروع تربوي تعليمي سيفيد أبناء الجماعة في مجال التربية والتعليم ..
كما سنهتم جيدا ببرامج ومستقبل الشباب على صعيد جماعة لمحرة ،من أجل إخراجه من دوامة انعدام الشغل والضياع في متاهات الانحراف
من جانب آخر يجب أن نجتهد للتغلب على مشكل المجال الصحي بالجماعة من تهئ المستوصف وجلب المعدات الصحية والممرضات والممرضين والتقنين للتغلب على الخصاص في هدا المجال، كما أننا نتق في السيد الرئيس وجميع الأعضاء ونحن واضعين لبرامج وملفات آنية ومستقبلية من أجل الإسراع بتطور وتنمية الجماعة في جميع المجالات المرتبطة بالساكنة وخدماتها الاجتماعية والصحية والتعليمية والطرقية
وفي الختام أعطيت الكلمة لأحد شباب المنطقة من ساكنة جماعة لمحرة من أجل التعبير على تطلعات ورغبات وكذا اقتراحات السكان
وقال
أولا اشكر الجمعيات التي نظمت هدا البرنامج الرياضي والاجتماعي والاعلامي والمجئ إلى جماعتنا للتعرف عل  هموم ومشاكل الساكنة ورغبات وتطلعات الشباب ..
وبالنسبة لاقتراحتنا فإنني اقول نيابة عن باقي السكان أن أهم الاحتياجات الأولية هي الاهتمام بالمجال الصحي وكذلك البنية التحتية، و بالنسبة للمجال الطرقي من أجل فك العزلة على الدواوير وكذلك العناية والاهتمام بالتلاميذ من أجل تأمين النقل المدرسي خاصة للدين يسكنون في دواوير بعيدة عن المدرسة وكدا محاربة البطالة بخلق اوراش للشغل فاليد العاملة متواجدة لكن ينقصنا الشغل لدى نوجه الطلب لوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة بخلق اوراش للشغل ومصانع لتشغيل الشباب  وكدا منتجعات سياحية والانفتاح على العالم الخارجي اقليميا ووطنيا
وشكرا لكم مرة أخرى على برامجكم الهادفة
في الخثام أعطيت الكلمة الأخيرة للسيد رئيس جماعة لمحرة مراد الصفياوي الدي تكلم على الجمعيات والعمل الجمعوي وقال إن هناك جمعيات تلعب دورا حيويا في المجال الإنساني والاجتماعي والتنموي ومن ذالك حفر الابار من أجل تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب، نحن بالجماعة تتوفر لدينا حوالي 86جمعية ليس فيها مع الأسف من تقوم بالعمل الجمعوي الحقيقي الا تلاتة جمعيات لا غير  ولهدا نضع نقط استفهام لانه على الجمعية أن تقوم بالنشاط الثقافي والرياضي والاجتماعي الدي خلقت من أجله لأننا نلاحظ أن جل الجمعيات تنشط فقط على صفحات الفيسبوك لكنها رغم سلبيتها تطلب الدعم المادي...وشكرا لكم مرة أخرى ...

شواهد تكريم وتقدير

تم تقديم شواهد التقدير والتكريم أولا للسيد المحترم الاستاد مراد الصفياوي على ما بدله ويبدله من مجهودات لصالح الجماعة والساكنة خاصة وسلم له هذه الشهادة رئيس منظمة الكرامة وكدا السيد عبد الجليل مستشار بالجماعة.
كما تم تسليم شهادة للقائم الديني عضو المجلس العلمي السيد جواد الشقيري وسلمها له رئيس الجماعة نيابة عن المنظمة ،كما تم تسليم شهادة شكر وتقدير وتكريم للسيد عمر ادهنو مدير التصوير ورئيس الفرع الرياضي والاجتماعي لمنظمة الكرامة للسلام وحقوق الأنسان وسلمها له رئيس المنظمة ورئيس الجماعة

برقية ولاء واخلاص 
وتم قرائة برقية ولاء واخلاص  للسدة العالية بالله صاحب الجلالة والمهابة أمير المؤمنين الملك محمد السادس نصره الله وايده.
تلاها  السيد عمر ادهنو تعبر عن الولاء  والاخلاص والطاعة الى السدة العالية بالله صاحب الجلالة والمهابة مولانا امير المؤمنين الملك محمد السادس نصره الله وايده وسدد خطاه البرقية باسم رئيس المنظمة نجيم عبد ىالاله وباسم اعضاء المكتب وكافة المنخرطين وباسم جماعة المحرة

صور الانشطة الرياضية الموازية للشباب بجماعة المحرة قامت بها منظمةالكرامة بالتنسيق والتعاون مع  جماعة  المحرة