هذا ما كان يخطط له أعضاء الخلية الارهابية التي تم تفكيكها ببني ملال

تحرير : محسن راجي شهيد

تمكنت عناصر اف بي اي المغرب من تفكيك خلية إرهابية موالية ل"داعش" تتكون من أربعة متطرفين ينشطون بمدينة بني ملال.
وحسب بلاغ صادر عن المكتب، اليوم الاثنين، فان عناصر هذه الخلية قد انخرطوا في مخطط إرهابي خطير، يهذف الى زعزعة استقرار وأمن المملكة، عبر تنفيذ عمليات إرهابية نوعية من خلال استهداف شخصيات أمنية و منشآت حساسة، و ذلك لغاية تحويل المغرب الى ولاية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام، من خلال استخدام متفجرات وعبوات ناسفة، حيث أن زعيم الخلية على صلة وثيقة بمقاتلين مغاربة بصفوف ما يسمى ب”الدولة الإسلامية، في إطار التنسيق مع قادة هذا التنظيم الإرهابي للحصول على الدعم اللوجيستيكي اللازم لتنفيذ هذه المخططات الإرهابية.
و بهدف تنفيد مخططهم الإرهابي عمل أعضاء هذه الخلية الإرهابية على اكتساب بعض المعلومات حول صناعة المتفجرات و استعمال الأسلحة النارية مع الحفاظ على التواصل الدائم مع "المقاتلين" المغاربة في صفوف "داعش" والذين التزموا بمدهم بالدعم اللوجيستيكي لكي ينفذوا أفعالهم الإرهابية الشنيعة.
هذا و يأتي تفكيك هذه الخلية الإرهابية في ظرفية يطبعها تنامي التهديد الإرهابي الصادر عن لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام "داعش".

المصدر : هبة بريس