هل فعلا فعلها حزب الاستقلال ؟ وعقد صفقة بين حزب العدالة والتنمية على حساب الشغيلة المغربية تفضي إلى تمرير قانون التقاعد بمجلس المستشارين‏

حسن بوقورارة

كان اجتماع اللجنة المالية بمجلس المستشارين مسرحا لمعركة “التقاعد” ، حيث حشدت الحكومة كل ما لديها من أجل أن تمرر مشاريع ما يسمى إصلاح التقاعد ومواجهة مقاومة المعارضين بمجلس المستشارين .

وحسب مصادر اعلامية ،فإن مفاوضات سرية قد جرت مع حزب الإستقلال من أجل تمرير المشروع ،وأن الإتصالات كانت بين الحزبين ،وهو ما فسر غياب حزب الاستقلال عن لقاء المعارضة التي رفعت مدكرة لإعادة النظر في اللوائح الإنتخابية .

وعلى عكس ما تم تداوله حول وساطة بنشماس التي إقترحت شهرا للنقاش ويليه التصويت مهما كانت نتيجة الحوار ،عقدت لجنة المالية برئاسة الإستقلالي مكاوي رحال إجتماعها وحضر محمد مبديع وزير الوظيفة العمومية وإدريس الأزمي الوزير المكلف بالميزانية إلى الإجتماع وهما عاقدين العزم على تمرير المشروع بعدما أخدوا الضوء الأخضر من عند حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال .

وأضافت تلك المصادر ،فإن صراخ ممتلي النقابات لم يحرك ضمائر الوزراء والبرلمانيين المساندين وفي مقدمتهم رئيس اللجنة رحال المكاوي الدراع الايمن للأمين العام لحزبحزب الإستقلال .

وحسب تلك المصادر ،فإن الإتفاق على تمرير القانون قد حصل بين عدة قيادات حزبية ونقابية وحزب العدالة والتنمية ،وأضافت على أنه بعد الحصول على إنخراط مخاريق في الصفقة والأصالة والمعاصرة التي أرادت أن تبرأ نفسها عبر إقتراح وساطة ،إلتحق شباط إلى قطار بن كيران فكان التمرير .

© 2016 Microsoft Conditions Confidentialité et cookies Développeurs Français